دروس التاريخ 1CEM

الاحتلال الثلاثي القديم لشمال إفريقيا ومقاومته في مادة التاريخ السنة الاولى متوسط

الاحتلال الثلاثي القديم لشمال إفريقيا ومقاومته في مادة التاريخ السنة الاولى متوسط
االحتالل الروماني 146ق م-429م
دوافعه: تعرضت المغرب إلى االحتالل الروماني بسبب : طمعھم في ثروات المغرب ،وموقعھا الجغرافي الممتاز ،وسقوط قرطاجة وضعف الممالك األمازيغية ،ورغبة قادة جيشھم في الحصول على الغنائم،وترحيل الفائض السكاني إلى المنطقة.مراحله: مراالحتالل الروماني لبالد المغرب بالمراحل التالية: -تدمير قرطاجة سنة 146 قبل الميالد اثر الحرب البونية الثالثة وإعالنھا والية باسم افريقية / ضم نوميديا الشرقية وتسميتھا افريقية الجديدة / إلحاق نوميديا الغربية سنة 33قبل الميالد / إسناد حكم موريتانيا إلى يوبا الثاني وابنه بطليموس حتى 40م وتلحق باإلمبراطورية الرومانية اآلثار سياسة الرومان اعتمدت

سياسة الرومان على فتح أبواب االستيطان ،واغتصاب األراضي من األھالي وتقديمھا للجيش الروماني ،وبناء المدن ،وتجھيز الجيوش قصد التوسع في المناطق الداخلية والصحراء ،وإقامة الخطوط الدفاعية المعروفة بالليمس

أشكال مقاومة االحتالل الروماني: ظھرت مقاومة األھالي المغاربة كثورات رافضة للتواجد الروماني وسياساته وتنوعت أساليبھا بين الثورات العسكرية المنظمة،وحرب العصابات مثل: ثورة يوغرطة(112ق م-105ق م) و ثورة تاكفاريناس (17-24م) ألحقت به الھزائم المتتالية والھبات الشعبية التي أرھقت الرومان

االحتالل الوندالي: 429م- 534م

دوافعه: الوندال أمة متوحشة انطلقت من إسبانيا نزلت ببالد المغرب سنة 429م طمعا في ثروات المغرب التي كانت تتزود بھا روما ،واستنجاد الوالي اإلفريقي جنسريق بھم ،ورغبتھم في الوصول إلى روما عبر بالد المغرب.

سياسته وموقف األھالي منه:في البداية لم يتصادم الوندال مع السكان المحليين لسعيھم إلى قرطاجة وعدم اعتراض السكان لھم،وبعد استقرارھم في قرطاج بدأت سياستھم التوسعية االستعمارية المبنية على القتل والنھب والسلب ،وقسوا على سكان المغرب وأساءوا إليھم فأعلنوا عليھم الثورات التي تسببت في تقلص نفوذھم

االحتالل البيزنطي 534م-647م

دوافعه :كان االحتالل البيزنطي آخر استعمار لشمال إفريقيا قبل الفتح اإلسالمي لھا وكان طموح اإلمبراطور البيزنطي جوستينيانوس الراغب في إنشاء إمبراطورية عالمية واسترداد أمجاد اإلمبراطورية الرومانية ،والطمع في خيرات المنطقة ،ونشر المسيحية على مذھبھم (الكاثوليكي) وراء الحملة البيزنطية على بالد المغرب فبعد أن طردوا الوندال من قرطاجة تقدموا نحو نوميديا .

سياسة البيزنطيين:حكم البيزنطيون بالد المغرب حكما عسكريا ظالما ،وقاموا بنھب أموال البربر ،،وإرھاق األھالي بالضرائب ،مما تسبب في انتشار البؤس واألوبئة،وكراھية السكان لھم.

مقاومة البيزنطيي :ثار سكان المغرب ضد البيزنطيين ،ومن بين ثوراتھم ثورة بيداس الذي ألحق ھزيمة كبرى بقائدھم صولمون ،وجاء الفتح اإلسالمي للمغرب وأنھى وجودھم بالمنطقة.
في إحدى خطب الجمعة أشار اإلمام وھو يثني على المجاھدين أنھم أوصلوا االسالم إلى يالد المغرب ،وأنھوا حقبة من الزمن عان فيھا سكانھا من الموجات االستعمارية وسياساته الظالمة ،وبعد آداء الصالة ،توجه إليك أحد المصلين يسألك عن ھذا االحتالل وسياساتھا ،باعتبارك تلميذا تدرس في السنة األولى من التعليم المتوسط.

السندات: صور،خرائط،نصوص في الكتاب المدرسي ص من 88إلى 99

التعليمة: اعتمادا على مكتسباتك القبلية،والسندات ذات الصلة.اكتب فقرة عن االحتالل الثالثي للمغرب في القديم ،وبين سياساته ،ورد الفعل تجاھه.

المقدمة: تعرضت بالد المغرب إلى االحتالل الثالثي في الفترة الممتدة من 146قبل الميالد إلى 534م ،والمتمثل في االحتالل الروماني والوندالي والبيزنطي.

العرض: وقد كانت خيرات المغرب وموقعه الممتاز أحد دوافعه ،فلذلك عمل على االستيالء األراضي الخصبة والثروة الخشبية ،وتدمير ومعالم الحضارة كالعمارة ،وفرض ديانته ،مستغال ضعف الممالك وانقسامھا ،واثارة الفتن والصراعات بينھا.،ولم يتقبل سكان المغرب الوجود األجنبي في بالدھم ،فقاوموه ،وتعددت ثوراتھم أبرزھا ثورة تاكفاريناس ضد الرومان،وقلصوا من مناطق تواجده.

الخاتمة: وبعد الفتح اإلسالمي تخلصت المنطقة من االحتالل ودخلت عصرا آمنا .

اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock