أقسام التعليم الجزائريالتعليم المتوسطالسنة الثالثة متوسطاللغة العربية السنة 3CEMدروس اللغة العربية 3CEM

تحضير درس المصدر الصناعي في اللغة العربية السنة الثالثة متوسط

درس المصدر الصناعي العربية

درس المصدر الصناعي في اللغة العربية السنة الثالثة متوسط

 

الامثلة : 

 
  • الوطنيّة أن تحبّ وطنك دون مقابل.
  • الأولويّة في حقوق الإنسان أن يتمتّع المواطن بالحريّة.
  • يعامل الصّهاينة الشّعب الفلسطينيّ بكلّ وحشيّة.
  • المسؤوليّة تكليف لا تشريف.
  • الدّيموقراطيّة أمنيّة الشّعوب.

 

المناقشة :


س1.علام تدلّ الكلمات المسطّرة في الأمثلة؟ و كيف تسمّى؟
س2. ما الأسماء التي صيغت منها؟
س3. ما الطّريقة التي صيغت منها؟

ج1. تدلّ على الاتّصاف بالخصائص الموجودة في الاسم الذي أخذت منه و تسمّى المصادر الصّناعيّة..
ج2. الوطن – الأولى – الوحش – المسؤول.
ج3. بزيادة ياء مشدّدة و تاء مربوطة في آخر الاسم.

القاعدة :

 
  • المصدر الصناعي : اسمٌ زِيدتْ في آخره ياء مشدّدة بعدها تاء مربوطة ، للدّلالة على الاتّصاف بخصائص موجودة في الاسم الذي أخذ منه.
  • صياغته : يصاغ المصدر الصناعيّ من:
  • الاسم الجامد : إنسان ـ إنسانيَّة.
  • المصدر الأصلي : نفع ـ نفعيَّة.
  • المصدر الميمي : مصدرـ مصدريَّة.
  • اسم الفاعل : جاهل ـ جاهليَّة.
  • اسم المفعول : موضوع ـ موضوعيَّة.
  • ااسم التفضيل : أسبق ـ أسبقيَّة.

كما يصاغ من الأسماء الأعجميّة مثل : – الرأسماليّة – الاشتراكيّة- الديموقراطيّة.

  • الفرق بين المصادر الصناعية و الأسماء المنسوبة :
    إذا كان الاسم المنتهي بالياء المشدّدة والتّاء المربوطة صفة فهو اسم منسوب،

مثل : يجب أن يتحلّى الفلسطينيّ بالرّوح الوطنيّة.
وإلا فهو مصدر صناعي، مثل: الوطنية شعور نبيل .

 

وللمزيد من دروس مادة اللغة العربية للسنة الثالثة متوسط من هنا 
ان كنت تريد ذهب الى منتديات التعليم نت من هنا

تقييم الطلاب

0%

آرائكم تهمنا

شكرا لكم على تقييمكم للموضوع , بفضل ارائكم سوف نعمل على تحسين جودة المواضيع و محتوى الموقع

تقييم المستخدمون: كن أول المصوتون !

HACEN CHOUCHAOUI

حسان شوشاوي كاتب ,مؤسس ومدير موقع التعليم نت شعارنا " العلم رسالة الأمة "

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى

أنت تستخدم إضافة Adblock

انت تستخدم اداة مانع الاعلانات لمنع ظهور الاعلانات في الموقع, نتمنى منك تعطيلها لمساعدتنا في الاستمرار