دروس التاريخ 1CEM

الجزائر وشمال إفريقيا في العصور القديمة في مادة التاريخ السنة الاولى متوسط

الجزائر وشمال إفريقيا في العصور القديمة في مادة التاريخ السنة الاولى متوسط
الخصائص الطبيعية لشمال إفريقيا: تمتد شمال إفريقيا (بالد المغرب) من البحر األبيض المتوسط شماال إلى الصحراء الكبرى جنوبا،ومن مصر شرقا إلى المحيط األطلسي غربا ،وتتنوع تضاريسھا التي تميزھا سلسلتي جبال األطلس التلي الساحلية ،والصحراوي الداخلية ،وتنحصر بينھما السھول والھضاب ،فضال عن السھول الساحلية ،وتتميز بمناخين متباينين المعتدل شماال والحار جنوبا ،وتشير اآلثار كالرسومات أنھا عرفت قديما فصوال مطرة أدت إلى جريان األودية ونمو األعشاب وتواجد حيوانات عديدة،وبحلول الجفاف انقرضت تلك الثروة النباتية والحيوانية وجفت األودية.
الوسط البشري -ينتمي سكان شمال إفريقيا إلى عنصرين بشريين متمايزين تمازجا في القسم الشمالي بعد اختالطھما ،ويتركز معظمھم بالمنطقة الشمالية في السھول وعلى سفوح الجبال لوفرة التربة الخصبة والمياه والمراعي والمناخ المعتدل،أما في الجنوب فقد تميزت حياتھم بالتنقل والترحال لشح المياه وقلة الغطاء النباتي ،واحتفظت المصادر التاريخية بتسميات مختلفة منھا:
1-اللوبيون:وأطلقت على األراضي الواقعة غرب مصر
2-البربر:أطلقھا الرومان واإلغريق وتعني البعيدين عن الحضارة الالتينية
3- األمازيغ:ومعناھا الرجال األحرار أو النبالء. وتفرعوا إلى قبائل شتى أبرزھا قبائل المور وتخص من سكن المنطقة الممتدة من وادي ملوية بالمغرب إلى غاية المحيط األطلسي ،وقبائل النوميد وتخص
الجھات الشرقية إلى غاية قرطاجة ،وقبائل الجيتول استوطنت السھوب وشمال الصحراء ،وقبائل الغرامنت وھي قبائل الواحات
قدم التعمير: تشير األبحاث أن تواجد اإلنسان في شمال إفريقيا يعود إلى أزمنة موغلة في القدم(ماليين السنين) ،وتشير المواقع أنه استقر حول األودية وبالقرب من المسطحات المائية العذبة ،وفي السھول ،وأضحت آثاره مثل: األدوات الحجرية واألسلحة والھياكل العظمية والجماجم شاھدة على ذلك كموقع مشتى العربي بميلة ،واألھقار بالصحراء،وعين الحنش بالعلمة وكذا الحضارة القفصية والعاترية.نمط المعيشة: مرت حياة سكان شمال إفريقيا في العصور القديمة كبقية البشر حيث في

مرحلة التنقل والترحال:استفاد إنسان المغرب القديم من الطبيعة ( الغابات،الشواطئ المناخ المعتدل)وسكن المغارات والكھوف ،وتغذى على مايجمعه من الطبيعة،وبعد انتھاء الفترة المطيرة اتجه إلى صيد الحيوانات ، وفي

مرحلة االستقرار مارس السكان الرعي والزراعة وبناء األكواخ وظھور مدن فالحية في المناطق الزراعية مثل مدينة سيرتا ثم عرفوا الصناعة والتحضر

التنظيم االجتماعي: قبل قيام ممالك شمال إفريقيا بدأ تنظيمه االجتماعي باألسرة التي تميزت بمتانة الروابط بين أفرادھا،ثم العشيرة المكونة من مجموع العائالت المنحدرة من جد واحد،ثم القبيلة المشكلة من مجموع العشائر مثل: قبيلة زناتة ونفوسة ولواتة وصنھاجة وكتامة وغيرھا تميزت بالتعصب القبلي ،واحترام شيخھا الذي يسيرھا ،واتحدت القبائل لصد األخطار الخارجية مكونة الممالك الوطنية في شريط وثائقي تكرر ذكر كلمة الممالك األمازيغية على لسان المعلق مما دفع بأخيك للتساؤل عن ماھية(معنى) ھذا االسم فقلت ھي كيانات سياسية أوجدھا األمازيغ قديما فطلب منك توضيحا أكثر

التعليمة : اعتمادا على مادرست ،وسندات الكتاب( خرائط المماليك،نصوص) الواردة في الصفحات من 68 إلى 80 اكتب فقرة تحدد فيھا اإلطار المكاني والزماني للمماليك األمازيغية ،وتذكر مميزاتھا ،وتبرز طبيعة العالقات بينھا .

التمھيد: حين الح الخطر األجنبي ،وكثرت األطماع في خيرات المغرب اتحدت قبائل المغرب وشكلت المماليك األمازيغية. العرض: الممالك األمازيغية ھي كيانات سياسية ظھرت بداية من القرن الثالث قبل الميالد في شمال إفريقيا وھي: نوميديا الغربية تمتد من وادي ملوية غربا إلى إلى الوادي الكبير شرقا ،وعاصمتھا سيقا ،ومن أبرز ملوكھا سيفاكس الذي حكمھا مابين 230-203قبل الميالد ،ونوميديا الشرقية التي تمتد من قرطاجة شرقا إلى الوادي الكبير شرقا ،ومن ملوكھا ماسينيسا الذي وحدھا رفقة نوميديا الغربية وطورھا ومملكة موريتانيا والممتدة من وادي ملوي شرقا إلى المحيط األطلسي ومن ملوكھا بوخوس األول ،وقد ظھرت بسبب التنافس بين اإلغريق والقرطاجيين ،وظھور روما كقوة منافسة للقرطاجيين وطمعھا في خيرات المغرب،ورغبة السكان في التكتل لدفع الخطر على بالدھم .

الخاتمة: وتؤكد أن لمنطقة شمال إفريقيا تاريخ يعود إلى العصور القديمة ،وقد أسھمت في الحضارة اإلنسانية.

الوسوم
اظهر المزيد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock